• home
  • contact us

وزير الزراعة يبحث مع وفد عراقي تصدير الحمضيات إلى الأسواق العراقية

بحث وزير الزراعة المهندس محمد حسان قطنا أمس مع وفدٍ عراقي يزور سورية يضم عدد من رجال الأعمال والمستوردين موضوع تسويق محصول الحمضيات إلى الأسواق العراقية وتسهيل حركة عبور الشاحنات وتطوير عمليات تبادل المنتجات وخاصة الزراعية منها.

وقال الوزير: نتطلع لتطوير علاقات التبادل التجاري بين البلدين في المرحلة القادمة، مشيراً إلى أهمية السوق العراقية بالنسبة للمنتجات السورية، مضيفاً: لدينا روزنامة لقطاف محصول الحمضيات وفق برنامج زمني محدد، وذلك بحسب الأنواع والأصناف والكميات والمواصفات المنتجة، بالإضافة إلى اعتماد 150 مزرعة في برنامج الإعتمادية وهي تنتج أنواع تصديرية بمواصفات وجودة عالية، داعياً الوفد للاطلاع على الأنواع المنتجة القابلة للتصدير ومواصفاتها وكمياتها ومراكز التشميع والفرز والتوضيب.

وأكد الوزير على الميزات التفضيلية والتسهيلات التي تقدمها سورية لتصدير الفائض من المنتجات الزراعية إلى العراق واستيراد التمور منه، مؤكداً على التسويق وفق معايير جديدة بهدف ضمان وصول المنتجات إلى الأسواق المستهدفة والحفاظ على مواصفاتها.

وأبدى أعضاء الوفد رغبتهم في الاطلاع على الحمضيات السورية ومراكز الفرز والتوضيب، داعين لتقديم التسهيلات في هذا المجال من قبل الطرفين، وفتح قنوات تواصل مستمرة لتحقيق التوافق في احتياجات البلدين من المنتجات.

وبين مدير مكتب الحمضيات في وزارة الزراعة المهندس نشوان بركات أنه يمكن تصدير حوالي 300 ألف طن من الحمضيات هذا الموسم في أوقات إنتاج مختلفة وهي من أنواع أبو صرة والفالانسيا والحامض، منوهاً أنها منتجات تتمتع بمواصفات عالية وخالية من الأثر المتبقي للمبيدات.



أترك تعليق

كتاب أنساب الخيول

الأرشيف