• home
  • contact us

في إطار مشروع : دعم سبل المعيشة الريفية المستدامة من خلال تطوير نموذج أعمال جديد للزراعة الحافظة

والذي يتم تنفيذه بالتعاون بين وزارة الزراعة  و المركز العربي أكساد  و برنامج الامم المتحدة الانمائي .

تم يوم الخميس 2020/2/20 تنفيذ يوم حقلي حول الزراعة الحافظة في قرية البيطار /منطقة القرداحة وذلك بحضور السيد مدير الزراعة باللاذقية المهندس منذر خيربك و د. محمد العبد الله رئيس قسم الارشاد الزراعي بإكساد و د. حسن محاسنة رئيس برنامج الزراعة الحافظة بإكساد و المعنيون من مديرية الزراعة و المركز العربي إكساد و ٢٥ مزارعا من المستفيدين من المشروع و مزارعي القرية.

✅وبعد تحية السيد مدير الزراعة للمشاركين و شكرهم على الجهود المبذولة لانجاح المشروع وأهميته في التعريف بنظام  الزراعة الحافظة كنظام لتحقيق التنمية المستدامة، نقل السادة من إكساد تحيات
الدكنور رفيق صالح  مدير عام المركز العربي #إكساد للحضور و مدى متابعته و اهتمامه بالمشروع منذ بدايته، كما توجهوا بالشكر للسيد مدير الزراعة لدعمه المستمر للمشروع و لدوائر زراعة القرداحة وجبلة والارشاد الزراعي والاخوة المزارعين المساهمين بالمشروع و تضافر كافة جهودهم للوصول بالمشروع لهذه المرحلة.

✅د. حسن محاسنة أشار أنه من المخطط أن يتم التوسع بالمشروع و اشمال عدد أكبر من المزارعين بالاضافة الى تأسيس كادر فني متخصص يملك إلمام كامل بنظام الزراعة الحافظة ليقوم بمتابعة العمل مع الاخوة المزارعين. و نوّه د. محمد العبد الله لأهمية الزراعة الحافظة كنظام صديق للبيئة و الى مدى نجاح تجارب الزراعة الحافظة التي تم تطبيقها منذ عام ٢٠٠٧ الى عام ٢٠١١ و الذي بلغت فيه اجمالي المساحات المزروعة بنظام الزراعة الحافظة الى ٣٠ ألف هكتار بعد أن كانت البدايات بالتجربة مع ٢٥ مزارع.

✅استمع المسؤولون على المشروع والحضور الى ملاحظات و رؤى وتساؤلات المزارعين المساهمين بالمشروع بالاضافة الاستماع للصعوبات التي واجهتهم أثناء تطبيق التجربة للعمل على تفاديها مستقبلاً ثم اتجه الحضور الى حقل المزارع علي بركات من قرية البيطار المشارك بالمشروع للاطلاع على حالة محصول القمح لديه و المزروع بنظام الزراعة الحافظة مقارنة بمساحة مجاورة لنفس المزارع مزروعة بالنظام التقليدي وأشار المزارع علي بركات الى رضاه عن نجاح تجربته بالزراعة الحافظة بقوله “بداية التجربة في القرية ناجحة والموسم امامكم على أرض الواقع، واجهتنا صعوبة الهطولات المطرية الغزيرة والغدق هذا العام كون النظام لا يتضمن فلاحة الارض و قمنا بتلافي حدوث أضرار على الموسم بفضل تعاون الفنيين ومديرية الزراعة “

✅السيد مدير الزراعة والاصلاح الزراعي باللاذقية المهندس منذر خيربك أشاد بالتعاون الدائم مع المركز العربي إكساد و منظمة UNDP والذي أثمر مؤخراً بنجاح بداية نشر مبدأ الزراعة الحافظة وبيان إيجابياته من زيادة خصوبة التربة و زيادة مردودية وحدة المساحة و منع التربة من الانجراف بالاضافة لتخفيف التكاليف على المزارع وتقليل الحاجة الى العمالة…. وأضاف : تم في هذه المرحلة من المشروع استهداف /١٠٠/ مزارع في منطقتي القرداحة و جبلة حيث تم توزيع /١٠/ طن من بذار القمح و /٥/ طن من السماد المتوازن و /١٠٠/ مبيدات عشبية على المزارعين المستهدفين بالاضافة الى تقديم بذّارتين آليتين لصالح مديرية الزراعة و تمت باستخدامهما بذر القمح في حقول المزارعين المستفيدين بالاضافة لبذّارة من مركز البحوث العلمية الزراعية آملاً انتشار هذه الزراعة خاصة في الزراعات التكثيفية ….



أترك تعليق

قرص خاص بالنشرات الزراعية

كتاب أنساب الخيول

bursa escort, mersin escort, atasehir escort, escort bursa, escort eskisehir, bursa escort bayan, kayseri escort, escort izmit, escort izmit escort bursa, ankara hosting, Google