• home
  • contact us

يان عملي // تقليم أشجار الحمضيات // مزرعة السامية – الحفة 11-2-2018

ضمن خطة نشاطات دائرة الإرشاد الزراعي و الوحدة الإرشادية الزراعية في قرية السامية وبالتنسيق مع الوحدة الداعمة في السامية تم تنفيذ بيان عملي حول مبادىء تقليم أشجار الحمضيات بحضور كل من :

رئيس دائرة الإرشاد المهندس نبيل جبور

الفني المختص في الحمضيات في الوحدة الداعمة المهندس بسام الحداد وعدد من الأخوة المزارعين والمهتمين ………….

وتم التركيز على النقاط التالية :

** تعقيم أدوات التقليم بمحلول مطهر مثل ماء جافيل …

**إن أفضل موعد لتقليم أشجار الحمضيات هو بعد أن تكون الأشجار قد خزنت اكبر كمية من المواد الكاربوهيدراتية في أنسجتها وتصل الطاقة الخزنية أقصاها عادة في أواخر الشتاء وأوائل الربيع ،

** ايظا بعد زوال خطرالصقيع و انخفاض درجات الحرارة الشتوية كذلك يتأثر موعد التقليم بمواعيد جمع الحاصل لذا تقلم معظم أنواع وأصناف الحمضيات قبل بدء النمو الربيعي والإزهار بقليل .

يقوم البعض خطأ بتقليم أشجار الحمضيات في أواخر الصيف وأثناء فصل الخريف وهذا يعرضها إلى التقلبات في درجات الحرارة وكذا تكون بعض الأوراق صغيرة العمر والتي قد استنفذت كميات كبيرة من الغذاء خاصة الكاربوهيدرات لتكوينها دون أن تعطي الفرصة لها لتخزين الغذاء في تلك الأشجار حيث وجد أن أوراق الليمون الحامض الحديثة تكون معتمدة في غذائها على الشجرة لفترة قد تصل إلى خمسة أشهر في حين أن أوراق البرتقال الحديثة العمر تبقى معتمدة على الشجرة الأم لفترة تصل إلى شهرين .

وعلى هذا الأساس فان التقليم في أواخر الصيف وأثناء فصل الخريف يزيل هذه الأوراق ويقلل كثيرا من مستوى الكاربوهيدرات التي يمكن خزنها وبذلك ينعكس سلبا على الإزهار والحاصل لاحقا .

** طريقة تقليم الحمضيات

1- الحد من الارتفاع الزائد لبعض الأصناف مما يقلل تكاليف الجمع.

2- إزالة الأفرع المتزاحمة والميتة والمتشابكة والسرطانات.

3- تشجيع النمو وفتح قلب الشجرة للإضاءة والشمس.

4- إزالة الأفرع السفلية والقريبة من التربة حتى لا تعيق العمليات الزراعية ولمنع انتقال الأمراض عن طريقها .

اولا : تقليم تربية

السنة الأولى يتم تربية 3-4 أفرع للشجرة على ارتفاع /40-60/ سم أو /60-80/ سم عن سطح التربة لتكوين هيكل الشجرة حسب نوعية التربية، وتكون هذه الأفرع موزعة حول الجذع وتزال جميع الأفرع والفريعات الأخرى إزالة تامة.

في السنة الثانية يربى على كل فرع رئيسي 2-3 أفرع ثانوية موزعة توزيعاً متساوياً بحيث تكون المسافة بين الفرع والآخر بحدود /20/ سم.

في السنة الثالثة تعاد العملية ويتم الحصول في السنة الرابعة على شجرة متوازنة من حيث توزع فروعها وشكلها المنتظم والمنسجم.

أن التقليم الشديد يؤدي إلى تأخر الإثمار في الشجرة.

تفضل التربية المرتفعة في حالة الخدمة الآلية وزيادة الأمطار والرطوبة الجوية حتى لا تعيق الأفرع المنخفضة مرور الآليات الزراعية أو تتعرض ثمارها القريبة من سطح التربة للإصابة بالفطريات , وتفضل التربية المنخفضة إذا كانت الرياح في المنطقة قوية والخدمات يدوية.

ثانيا : تقليم الإثمار

يراعى في تقليم الحمضيات ما يلي :

1- تقلم الفروع القوية تقليماُ أكثر حدة من الفروع الضعيفة بهدف إحداث توازن في قوة الفروع المختلفة.

2- تقلم الأشجار القوية تقليماً خفيفاً والأشجار الضعيفة تقليماً قاسياً فتقليم الشجرة القوية يزيدها قوة أما الشجرة الضعيفة فتزال بعض فروعها لزيادة قوة الفروع المتبقية.

3- إزالة الأفرع المزدحمة والمصابة أو الميتة.

4- إزالة الأفرع الداخلية لفتح قلب الشجرة وذلك بتقصير الأفرع الطويلة وقطع الأفرع غير المنتظمة مع إزالة تدريجية للأفرع الثمرية المدلاة على الأرض.

…………………………………….



أترك تعليق

قرص خاص بالنشرات الزراعية

كتاب أنساب الخيول